نصب الفعل المضارع

الأمثلة:

(1) أريد أن أحسن السباحة. (4) لن أكذب.

(2) أرجو أن يعتدل الجو. (5) لن يفوز الكسلان.

(3) يسرني أن تزورنا. (6) لن أضرب القط.

                   * * *

(7) إذن تقيم عندنا (تجيب بذلك من قال سأزور مدينتكم).

(8) إذن تربح تجارتك (تجيب بذلك من قال سأكون أميناً).

(9) إذن يفسد الهواء (تجيب بذلك من قال سأغلق النوافذ).

(10) جئت كي أتعلم.

(11) خرجت كي أتنزه.

(12) أتعلم كي أخدم الوطن.

البحث:

يشتمل كل مثال من الأمثلة السابقة على فعل مضارع قبله أحد الأحرف الأربعة: أن - لن - إذن - كي - وإذا تأملت آخر كل مضارع مسبوق بواحد من هذه الأحرف الأربعة في هذه الأمثلة وفي غيرها وجدته منصوباً، ولكنك إذا حذفت هذا الحرف وجدت الفعل مرفوعاً.

ومن ذلك يفهم أن هذه الأحرف تنصب الفعل المضارع الذي يأتي بعدها.

القاعدة:

(13) ينصب الفعل المضارع متى سبقه أحد النواصب الأربعة، وهي: أن - لن - إذن - كي.

تمرينات

(1)

اقرأ الجمل الآتية وعين الأفعال المضارعة المنصوبة فيها، واذكر السبب في نصب كل فعل:

(1) لن يبيع أبي حصانه.

(2) هززت الشجرة كي يسقط ثمرها.

(3) لا يجوز للإنسان أن يجلس في مجرى الهواء.

(4) فتحت نوافذ الحجرة كي يتجدد هواؤها.

(5) كن مؤدباً كي تكون محبوباً.

(6) يشتغل الإنسان بالنهار وينام بالليل.

(7) يجب عليك أن تنظف أسنانك كل يوم.

(8) إذن يصح بدنك (تجيب بذلك من قال: سأعتاد التبكير إلى النوم).

(9) إذن يضعف بصره (تجيب بذلك من قال: يقرأ سعيد في الضوء الضعيف).

(10) يتعب الإنسان في صغره كي يستريح في كبره.

(2)

أتمم الجمل الآتية، وضع فعل مضارع ملائم وأشكل آخره:

(1) يسرني أن …  (8) يرغب التاجر في أن …

(2) يأكل الإنسان كي … (9) يؤلم العين أن ….

(3) الحسود لن …   (10) التلميذ الكسلان لن …

(4) على المسافر أن … (11) يصدق التاجر كي …

(5) اشتريت منزلاً كي … (12) تنشأ الفنادق كي …

(6) إن عدت إلى الذنب فلن … (13) تبنى السجون كي …

(7) يحرث الفلاح الأرض كي … (14) لا يستطيع الأعمى …

(3)

أجب عن الجمل الآتية بجمل تبتدئ كل واحدة منها بفعل مضارع مسبوق بإذن:

(1) سأهدي إليك كتاباً. (6) لا ينام هذا الطفل إلا قليلاً.

(2) سأزرع نخلاً كثيراً. (7) لا يدخر هذا الرجل من ماله شيئاً.

(3) سأمتنع عن المزاح. (8) ستمطر السماء بعد قليل.

(4) يأكل علي كثيراً. (9) تبين لي أن هذا التاجر كذوب.

(5) ستلعب فرقتنا غداً. (10) علمت أن صديقنا مريض.

(4)

ضع في المكان الخالي أحد الحرفين: أن - كي، وأشكل آخر المضارع بعدهما:

(1) أحب … أسافر. (4) أسرعت … أدرك القطار.

(2) جئت … أسلم عليك. (5) يؤلمني … تعذب الحيوان.

(3) يسرني … أنجح. (6) أطاع … يحبه أبوه.

(5)

أدخل لن على كل مضارع في الجمل الآتية وأشكل آخره:

(1) يعود الغائب. (4) المذنب يعود إلى ذنبه.

(2) محمد يتأخر في الصباح. (5) أخوك يتعرض للبرد.

(3) أسافر وحدي. (6) أبطئ في المشي.

(6)

ايت بثماني جمل بكل منها مضارع مسبوق بحرف ناصب واستوف جميع الأحرف الناصبة.

(7) تمرين في الإنشاء

أجب عن الأسئلة الآتية بجمل يشتمل كل منها على فعل مضارع منصوب:

(1) ما الذي تخشاه إذا لعبت بالنار؟

(2) هل تخالف أوامر معلمك؟

(3) ماذا تحب أكله من الفاكهة؟

(4) لم دخلت المدرسة؟

(5) ما تقول لمن قال: سأختار الأصدقاء؟

(6) لم ترش الشوارع بالماء؟

(8) تمرين في الإعراب

أ- نموذج:

(1) أريد أن يحضر الخادم. (2) لن يعذب محمد الحيوان.

أريد - فعل مضارع.           لن - حرف نصب.

أن - حرف نصب.             يعذب - فعل مضارع منصوب.

يحضر - فعل مضارع منصوب.  محمد - فاعل مرفوع.

الخادم - فاعل مرفوع.             الحيوان - مفعول به منصوب.

ب- أعرب الجملتين الآتيتين:

(1) جلس الولد كي يستريح. (2) إذن يذهب التعب.


 

جزم الفعل المضارع

الأمثلة:

(1) لم يحفظ محمد درسه. (4) لا تأكل وأنت شبعان.

(2) لم ينقطع نزول المطر. (5) لا تكثر من الضحك.

(3) لم يقبض أحد على اللص. (6) لا تسرع في السير.

        * * *

(7) إن تفتح نوافذ الحجرة يتجدد هواؤها.

(8) إن تجلس في مجرى الهواء تمرض.

(9) إن يسافر أخوك تسافر معه.

البحث:

يشتمل كل مثال من الأمثلة الستة الأولى، على فعل مضارع قبله أحد الحرفين «لم» و«لا» ويدل الحرف الأول على نفي الفعل في الزمن الماضي، ويفيد الحرف الثاني نهي المخاطب عن الفعل.

إذا تأملت آخر كل مضارع مسبوق بأحد هذين الحرفين في هذه الأمثلة وفي غيرها، وجدته مجزوماً، لكنك إذا حذفت هذا الحرف وجدته مرفوعاً؛ من ذلك نرى أن كلاً من هذين الحرفين إذا دخل على المضارع جزم آخره.

وإذا تأملت الأمثلة الثلاثة الأخيرة وجدت كل مثال منها مبدوءاً بالحرف «إن» ومشتملاً على فعلين مضارعين مجزومين، حصول الأول منهما شرط في حصول الثاني. ففتح النوافذ في المثال الأول مثلاً شرط في تجدد الهواء، والذي أفاد الشرط وجزم كلاً من الفعلين هو «إن» ولذلك تسمى «إن» حرف شرط وجزم، ويسمى الفعل الأول فعل الشرط والفعل الثاني جواب الشرط.

القواعد:

(14) يجزم الفعل المضارع إذا سبقه حرف جازم كالحروف الآتية، وهي: لم، ولا الناهية، وإن.

(15) لم، ولا الناهية تجزمان فعلاً مضارعاً واحداً. والحرف الأول ينفي حصول الفعل في الماضي، والثاني ينهي عن عمل الفعل.

(16) إن، تجزم فعلين وتفيد أن حصول الفعل الأول شرط في حصول الفعل الثاني.

تمرينات

(1)

عين الأفعال المضارعة المجزومة في الجمل الآتية:

(1) غامت السماء ولم تمطر. (6) إن تقرب من النار تشعر بحرارتها.

(2) لم يحضر علي البارحة. (7) إن تتلف شيئاً لغيرك تدفع ثمنه.

(3) لا تتعود كثرة المزاح. (8) إن تضرب قطاً يخمشك.

(4) لا تشرب وأنت تعب. (9) لا تبلع طعاماً قبل أن تجيد مضغه.

(5) العصفور لم يغرد. (10) مشيت كثيراً ولم أتعب.

(2)

(أ) أدخل «لم» على الأفعال المضارعة التي في الجمل الآتية وأشكل آخر كل فعل:

(1) يثمر البستان. (4) القطار يتأخر عن موعده.

(2) يحضر محمد مع أخيه. (5) أتعلم السباحة.

(3) أضيع وقتاً في اللعب. (6) الفلاح يحلب بقرته.

(ب) ضع «لا» الناهية قبل كل فعل مضارع في الجمل الآتية وأشكل آخره:

(1) تلوث يديك بالمداد. (4) تتلف أثاث المنزل.

(2) تضرب من هو أصغر منك. (5) تأخذ ما ليس لك.

(3) تشرب بعد الجري. (6) تلبس الملابس الضيقة.

(3)

أكمل الجمل الآتية بوضع فعل مضارع في كل مكان خال وأشكل آخره:

(1) إن تهمل في عملك … (6) إن تقرأ كثيراً …

(2) إن تستحم بالماء البارد … (7) إن تأكل الفاكهة الفجة …

(3) إن … تندم. (8) إن … يدك .. بالمداد.

(4) إن … تنل الجائزة. (9) إن تسمع نصيحة والدك …

(5) إن يصدق التاجر … (10) إن تسافر …

(4)

(1) ايت بخمس جمل في كل منها فعل مضارع مجزوم بلم.

(2) ايت بخمس جمل في كل منها فعل مضارع مجزوم بلا الناهية.

(3) ايت بخمس جمل تبتدئ كل واحدة منها بإن.

(5)

ضع بدل كل جملة من الجمل الآتية جملة أخرى مساوية لها في المعنى ومشتملة على فعل مضارع مجزوم:

(1) أترك المزاح. (7) ما سافر محمد.

(2) اجتنب مرافقة الأشرار. (8) ما لعب الولد.

(3) ابتعد عن تعذيب الحيوان. (9) ما أكل القط.

(4) امتنع عن إهمال دروسك. (10) ما انكسر الزجاج.

(5) ما أرسل الغائب رسالة إلى أهله. (11) ما حرث الفلاح أرضه.

(6) امتنع عن شرب الماء الكدر. (12) اهجر الكذب.

(6) تمرين في الإنشاء

(1) كون خمس جمل تنفي فيها صدور خمسة أعمال منك في الزمن الماضي.

(2) كون خمس جمل في موضوع العطف على الحيوان تكون مبدوءة بإن.

(3) كون خمس جمل تنهي فيها خادماً عن الاتصاف بصفات خمس.

(7) تمرين في الإعراب

أ- نموذج:

(1) لم يسافر فريد. (2) إن يزرع علي يحصد.

لم - حرف نفي وجزم.   إن - حرف يجزم فعلين.

يسافر - فعل مضارع مجزوم. يزرع - فعل مضارع مجزوم.

فريد - فاعل مرفوع.     علي - فاعل مرفوع.

 يحصد - فعل مضارع مجزوم.

ب- أعرب الجمل الآتية:

(1) لم يبصر حسن فيلاً.

(2) لا تمزح.

(3) إن يضرب السائق الحصان يتألم.


 

رفع الفعل المضارع

الأمثلة:

(1) تطير الحمامة. (4) ينزل المطر.

(2) يعود المسافر. (5) يثور الغبار.

(3) تسير السحب. (6) يحكم القاضي.

البحث:

الأفعال في الأمثلة المتقدمة كلها أفعال مضارعة وإذا تأملنا أواخرها وجدناها مرفوعة. فما سبب الرفع؟ السبب أن هذه الأفعال لم يتقدمها شيء من الأدوات التي توجب نصبها، أو توجب جزمها: ولذلك ارتفعت، فخلوها من أدوات النصب وأدوات الجزم هو سبب الرفع.

القاعدة:

(17) يرفع الفعل المضارع إذا لم تسبقه أداة من أدوات النصب أو الجزم.

تمرينات

(1)

عين الأفعال المضارعة المرفوعة في الجمل الآتية وبين سبب رفعها:

(1) يود علي أن يلعب بالكرة.

(2) يشد الأطفال الحبل.

(3) ذهبت إلى الشجرة كي أستظل بظلها.

(4) الثور يحرث الأرض.

(5) الكلب يحرس المنازل والمزارع.

(6) عليك أن تسمع النصيحة.

(7) أحب الولد الذي يحرص على نظافة ثيابه.

(8) الأكل الكثير يفسد المعدة.

(9) تسقط أوراق الأشجار في الخريف.

(10) يستفيد الإنسان من قراءة الكتب.

(2)

أتمم الجمل الآتية بوضع فعل مضارع مرفوع في الأمكنة الخالية:

(1) الفلاح … القطن. (6) الإوز … في النهر.

(2) القط … الفأرة. (7) البستاني … الشجر.

(3) الحلاق … الشعر. (8) الولد … المصباح.

(4) التاجر … البن. (9) الخادم … المائدة.

(5) المرأة … الجرة. (10) البنت … الوردة.

(3)

(1) كون خمس جمل تبدئ كل واحدة منها بفعل مضارع مرفوع.

(2) كون خمس جمل يتوسط كلاً منها فعل مضارع مرفوع.

(4)

عين الأفعال المضارعة المرفوعة والمنصوبة والمجزومة في العبارة الآتية:

يحرث الفلاح أرضه قبل زرعها كي تتشقق، ولكي يدخل الماء والهواء في باطنها، وإذا لم يفعل ذلك، فإن الماء يقف على سطحها ويمر الهواء من غير أن ينفذ إلى أعماقها؛ وبذلك تقل غلتها، ويذهب تعب العاملين فيها سدى.

(5) تمرين في الإنشاء

(1) كون خمس جمل موضوعها «الشمس» في كل واحدة منها مضارع مرفوع.

(2) كون خمس جمل موضوعها «الشارع» في كل واحدة منها مضارع مرفوع.

(3) كون خمس جمل موضوعها «المطر» في كل واحدة منها مضارع مرفوع.

(6) تمرين في الإعراب

أ- نموذج:

يأكل الثعلب الدجاج.

يأكل - فعل مضارع مرفوع.

الثعلب - فاعل مرفوع.

الدجاج - مفعول به منصوب.

ب- أعرب الجمل الآتية:

(1) ينام الطفل.

(2) يحرس الخفير المنازل.

(3) يحب الولد أن يلعب.